إيمري ونايمار أمام نيران الصحافة الفرنسية

107
إيمري ونايمار أمام نيران الصحافة الفرنسية
إيمري ونايمار أمام نيران الصحافة الفرنسية

 

القناة : متابعة 

أشارت الصحافة الفرنسية اليوم الخميس بأصابع الاتهام للثنائي أوناي إيمري، المدير الفني لباريس سان جيرمان، والنجم البرازيلي نيمار كأحد أسباب خسارة الفريق الباريسي يوم الثلاثاء الماضي أمام بايرن ميونخ الألماني بثلاثة أهداف لواحد في ختام دور المجموعات بدوري الأبطال.

ووضعت صحيفة “ليكيب” اليومية إيمري المسئول الأول عما حدث على ملعب “أليانز أرينا”، حتى أنها ذهبت إلى ما هو أبعد من ذلك مؤكدة رحيل المدرب الإسباني عن الفريق الصيف المقبل.

ونشرت الصحيفة ذائعة الصيت هذا الخبر نقلا عن مصادر مقربة من المساهم الأكبر داخل النادي، مؤسسة قطر للاستثمارات الرياضية، والذين أعربوا عن استيائهم من غياب الحلول لدى المدرب من أجل العودة في النتيجة بعد تأخر الفريق بثنائية نظيفة في الشوط الأول.

وذكرت نفس المصادر بما حدث في الموسم الماضي تحت قيادة نفس المدرب، عندما حقق الفريق فوزا كبيرا في ذهاب ثمن نهائي “التشامبيونز” برباعية نظيفة على حساب برشلونة الإسباني، قبل أن يحقق الفريق الكتالوني عودة تاريخية ويفوز بستة أهداف لواحد على ملعب “الكامب نو”.

من جانبها، انتقدت جريدة “لو باريزيان” النجم البرازيلي نيمار واتهمته بالظهور “بوجهين” مختلفين خلال المواعيد الكبرى، كما حدث يوم الثلاثاء.

وواصلت الصحيفة اليومية هجومها على اللاعب الأغلى في العالم حيث ترى أن مستواه “غير ثابت”، وذكرت بأنه لم يتمكن “باستمرار” أن يلعب “دور القائد الحقيقي”.

وأشارت الجريدة أيضا إلى أن نيمار فشل في صناعة الفارق خلال مواجهتين كبيرتين بالبطولة المحلية أمام أوليمبيك مارسيليا، حيث طرد فيها، وأمام أوليمبيك ليون، التي دخل خلالها في نقاش حاد مع زميله في الفريق إدينسون كافاني، بالإضافة لمواجهة الثلاثاء الماضي أمام الفريق البافاري في دوري الأبطال.

كما أشارت الجريدتان بأصابع الاتهام لقائد الفريق، المدافع البرازيلي تياجو سيلفا، واتهمته بالفشل في “قيادة الفريق معنويا.

مشاركة